.

.
أخبار الإنترنت
recent

مواصفات هاتف أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom

عش اللحظة هدا ما قالته أسوس عن هاتفها الجديد أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom المميز ، وتستهدف فيه عشاق التصوير مع كمرة خلفية مزدوجة .


مميزات هاتف أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom

الهاتف جاء بهيكل معدني من الواجهة تجد في الأعلا سماعة المكالمات وبجانبها الكمرة الأمامية ومستشعر .
وفي الأسفل نجد أسفل الشاشة تلاتة أزرار لمسية ، ومن خلف الهاتف الكمرة الخلفية المزدوجة الدائرية الشكل وفي المنتصف مستشعر بصمة وشعار أسوس الشهير في الأسفل .
على اليمين زر الطاقة وزرا التحكم في الصوة ، وعلى اليسار مدخل لتركيب شريحتي إتصال .
وزن هاتف أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom  جرام 170 وجاء بسماكة 7.99 مليم ويدعم الجيل الرابع .
الشاشة مقاسها 5.5 إنش بدقة فول إتش دي بكثافة 401 بكسل في الإنش من نوع أموليد محمية بطبقة كوريلا كلاس 5 وتشغل مساحة 56% من مساحة الهاتف الكلية .


أداء هاتف أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom

يعمل الهاتف بنظام أندرويد مارشميلو مع زينو أي ، المعالج سناب دراغون 625 تماني النواه بتردد يصل حتى 1.9 جيجا هيرتز ومرفق بمعالج رسوميات أدرينو 506 .
الرام 4 جيجابايت وعدة نسخ من ذاكرة التخزين الداخلية 32 و 64 و 128 جيجابايت ويمكن تركيب ذاكرة خارجية حتى 2 تيرا بايت .
الكمرة الخلفية مزدوجة الأولى بدقة 12 ميغابكسل بفتحة عدسة 1.7 والثانية بدقة 12 ميغا بكسل بفتحة عدسة 2.0 بالإضافة إلى فلاش مزدوج مع ميزة المثبت البصري OIS ، والتركيز التلقائي بالليزر أي أف ، وتقدم الكمرة الخلفية كدالك ميزة التكبير الرقمي 12X وهناك أيضا ميزة Super pixel للحد من التشويش على التصوير في الظلام كما تدعم تصوير الفيديو بدقة 4K .
أما الكمرة الأمامية فهي بدقة 13 ميغا بكسل وفتحة عدسة 2.0 ، البطارية غير قابلة للإزالة بسعة 5000 مللي أمبير تدعم الشحن السريع .


سيتوفر هاتف أسوس زين فون 3 زوم Zenfone 3 Zoom بعدة خيارات من الألوان مثل الاسود والفضي والذهبي ، ومن المتوقع أن يتوفر في الأسواق في الربع التاني من هدا العام ولا معلومات دقيقة عن الأسعار
Tech Nech

Tech Nech

إسمي الكامل عزالدين نكاد ، مغربي الجنسية ، عمري 26 سنة ، أعيش و أعمل في ألمانيا ، أدرس قسم المعلوميات الإبتدائي في إحدى الجمعيات الخاصة أعشق التدوين المعلوماتي ومهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.