.

.
أخبار الإنترنت
recent

تاريخ شركة سامسونج و قصة نجاح من الزراعة إلى صناعة المستقبل


لم يكن يحلم "ليي بيونج شول" بأن يصل متجره الصغير المختص في بيع المواد الغدائية والمنسوجات الذي أنشأه في سنة 1938 في أحد أزقة ولاية "ديكو" في كوريا أن يصبح إمبراطوريتا كبيرة توسعة رقعتها شيء فشيء ما بين شركات التأمين والأوراق المالية حتى لمع نجمها في عالم الإلكترونيات تحت إسم سامسونج ، وفي غضون عقود قليلة باتت سامسونج تمتلك مدنا متكاملتا يعيش فيها أكتر من ربع مليون موظف توفر لعدد كبير منهم مساكن جيدة ومدارس لأطفالهم حتى يبدعوا في أعمالهم ، وتتضمن أيضا مستشفيات وبنوك وملاعب وحدائق وغيرها ، سامسونج التي تعني باللغة الكورية النجم الثلاثي ترمز إلى العظمة والقوة والبقاء للأبد .

- قوة شركة سامسونج الصناعية

إستطاعة شركة سامسونج أن تغير العالم ففي أواخر سنة 1969 بدأت بصناعة الإلكترونيات ومع بداية السبعينيات من القرن الماضي دخلة في صناعة التلفزيونات والمكيفات والآلات الحاسبة والثلاجات والغسالات ، كما قامت بعد دالك بعمل شراكة مع شركة "NEC" اليابانية التي تنتج ذات المصنوعات .



وبجد وطموح لا يحده حدود إجتهدت سامسونج samsung ففي 1988 دخلة مجال أشباه الموصلات التي تعمل على توصيل الكهرباء عند إرتفاع حرارتها وذالك بعد إستحوادها على شركة "كوريا سيمن داكتر" التي كانت واحدة من أول الشركات المصنعة للشرائح الإلكترونية في ذالك الوقت ، وحافظة سامسونج على شعالرها الدي رفعته مند إنطلاقتها بالقوة والبقاء للأبد ، وأنتجت مع بداية الثمانينيات أكتر من عشرة ملايين ثلاجة محققتا أرباح طائلة .
وفي خطة قوية لتسويق دخلة الشركة كراعي للأحداث الرياضية الكبرى لتبقى دائما أمام الجمهور ، ومن أهم هده الأحداث الرياضية التي رعتها دورة الألعاب الأولمبية 1988 والتي كانت في أرض منافستها الشرسة شركة سوني sony اليابانية والتي تعد من أكبر الشركات الإلكترونية الإستهلاكية على مستوى العالم ، ولم تقف الشركة samsung عند هدا الحد بل في سنة 1992 كشف مؤسس الشركة ليي بيونج شول عن إنتهاء شركته من تطوير ذاكرة الوصول العشوائية الديناميكية القابلة لزوال "ديرام" والتي تحفظ كل بيت في مكثفات منفصلة ،وتحت إسم "سامسونج إلكترونيكس" وحد رئيس إدارة الشركة الجهود حيت دمج سامسونج لصناعة الإلكترونية مع سامسونج لأشباه الموصلات والإتصالات وجعل العمل بروح الفريق الواحد حيت عمل على خطين متوازنين وهما براعة التسويق ودقة التصنيع .
وفي سعيها لمزيد من التطوير وتخفيض التكلفة رأى رئيس الادارة أن أغلب المكونات الداخلية للمنتجات تأتي من الخارج وبالدات من سوني عندها إتخد قرار إستراتيجي بتصنيع المكونات داخل كوريا وبدالك قفزة الشركة إلى الأمام خطوات متباعدة ، وبحلول عام 1991 أنتجت أول هاتف محمول تم تسويقه في كوريا لاكنه لم يصمد أمام المنافس الأكبر موتورولا وفي نفس الوقت لم يلقى رواجا عند المستهلكين لقلة جودته وإنتاجه الرديء ، وبقية الشركة تعاني بعد دالك لسنوات من قلة الطلب على منتجاتها من الهواتف المحمولة التي لم تتجاوز مبيعاتها في بداية التسعينات %10 وفي المقابل تجاوزت مبيعات موتورولا %60 ، وبعد هدا التراجع الغير متوقع أصيب مجلس الإدارة بالإحباط وإقترح بعضهم الخروج من قطاع الهواتف لاكن رئيسها كان له رأي أخر وإقترح تغير الإستراتيجية كليا ووضع خطتا طويلة الأمد وكان عنوان هده المرحلة الجودة أولا ، وفي عام 1995 علق العمل في معظم خطوط الإنتاج وأمر بتدمير كل المخزون من الأجهزة التي لم تتطابق مع المواصفات حيت أتلفت في يوم واحد منتجات قيمتها خمسون مليون دولار ، وعملا بالمثل الفرنسي الشهير القائل من صمم على بلوغ الغاية إستهان بالوسيلة دقة سامسونج باب تطوير التكنولوجيا بدلا من أن يقتصر عملها على تقديم المنتجات فقط ودالك دون أن تتأثر الموارد المالية لها منتجتا لأول مرة 1جيجابايت ديرام وبعد عام طورت أول ميموري 8 جيجابايت وإستمر صعودها نحو البقاء حيت قامت بتوقيع إتفاقية مع شركة أبل توجب بمقتضاها تزويد أبل بالدواكر العشوائية ديرام والدواكر التخزينية وبقية تسير على نفس الخطة التي وضعتها وتنوعت منتجاتها في البداية بين "ال سي دي" و "ال إي دي" وهي شاشات مستخدمة في الهواتف المحمولة وأجهزة التلفاز ، وفي سنة 2004 أعتبر المصنع الأول للشاشات الأموليد لتصنيعها ل %40 من الإنتاج العالمي .

- الصراع بين أبل وسامسونج

لا يمكننا أن نمر في هدا التقرير مرور الكرام عن الصراع الكبير والمنافسة الشرسة التي نشبت بين العملاقين في السنوات الأخيرة والتي مازالت مستمرة .
أبل التي فاجأت العالم بالأيفون وإرتفعت أسهمها في مجال الهواتف بينما لم تكن لدى سامسونج حصة دات قيمة قوية إنها حتى لم تكن بين الخمسة الأوائل ، هنا دعا رئيس الشركة لإجتماع طارء ضم 28 مديرا تنفيذيا من مدرائها لمناقشة الوضع الدي وصفته بحافة الكارثة فهواتفها كانت خاسرة وردود المستخدمين غير راضية والأيفون  منتصر ، وفي غضون أقل من شهرين بعد ذالك كان فريق من المهندسين الخاصين قد حللوا كل تفصيل من هاتف الأيفون وقارنوها بهاتف الشركة الدي مازال قيد الإنشاء ، وفي لقاء مع المديرين التنفيذيين لشركة جوجل المسؤولة عن الأندرويد الدي قام عليه هاتف سامسونج إنتبه مديرها التنفيذي لهدا الشبه ونقل إلى نظرائه في سامسونج مخاوفه وإقترح عليهم إحداث تغييرات على الهاتف ، وفي نهاية ينيو 2009 عقدت samsung مؤتمرا في "لوس أجلس " وخرج رئيس قسم الهواتف المحمولة السابق "جي كي شين" حينها شين أخرج من جيب سترته هاتف جلاكسي أس وسط  تصفيق حاد هنا إنطلقت صافرة الصراع بين أبل وسامسونج وإمتدت إلى المحاكم ورفع القضايا  ضد بعضهم البعض حتى أن الكثيرين وصفو ما يحدث بالحرب الباردة .



ولا ينكر أحد أن إطلاق هاتف جلاكسي رفع من قيمتها ومبيعاتها في السوق فخلال 45 يوم فقط تم بيع مليون قطعة وفي العام نفسه باعة 280 مليون جهاز بنسبة %20 من السوق العالمية تم تبعته سلسلة من إنتاج الجلاكسي أس حيت سجلت samsung في عام 2013 كمية شحن عالمية متراكمة تبلغ المليار جهاز ، ورأى المختصون أنه منافس للأيفون وهنا شعرة أبل بالرعب الشديد فالشركة التي كانت ممدا لها بالشاشات والرامات أصبحت الأن منافستا ، وفي الفترة الحالية لا يزال هناك صراع قائم بين هواتف الأيفون وهواتف الجلاكسي .



وفي النهاية التغيير الدي أراده "ليي يونج شول" للعالم بدأه بنفسه قبل 77 عاما إستمر خلالها بالتطوير حيت أن شركته أصدرت إلى يومنا هدا أكتر من 60 منتج في جميع القطاعات منها أجهزة الشاشات حيت أصدرت أول شاشات ال إي دي فول أش دي وتري دي في مارس 2010 وباعت منه أكتر من مليون تلفاز في الستة أشهر الأولى فقط وبهدا تصبح أول شركة لديها خط إنتاج كامل ل الثري دي من الشاشات والنظارات ، ناهيك عن إنتاج الطابعات وكمرات التصوير والحواسيب ، ولايقف الأمر عند هدا الحد فما لا تعرفه أيضا هو أن سامسونج لتأمين هي السادسة على مستوا العالم والثانية من حيت الإنتاج العالمي للسفن وكما يوجد أيضا سامسونج للإنشاءات الهندسية التي قامت ببناء برج خليفة وحصلت على صفقة لبناء أربع مفاعلات نووية لدولة الإمارات العربية المتحدة .







- ملخص مسيرة سامسونج الصناعية

دعونا نلخص لكم أهم محطات samsung تأسست سنة 1938 في ديكو في كوريا كما أنتجت بحلول عام 1970 أجهزة التلفاز الأبيض والأسود ، وفي عام 1983 بدأت إنتاج أجهزة الكمبيوتر الشخصي وبعد عامين قام فرع الصناعات الثقيلة بتطوير أول سيارة كورية تعمل بالكهرباء .



ومع نهاية القرن الماضي أصبحت أول شركة على مستوى العالم تقوم بإنتاج خط كامل من أجهزة التلفاز الرقمية على نطاق واسع ، وفي عام 2001 إحتلت المركز الأول من ين 100 شركة في مجال تكنولوجيا المعلومات طبقا لمجلة "بيزنس ويك" ، كما إستطاعة في 2009 أن تعرض أنحف تلفاز على مستوى العالم كما قامت بتصنيع أول ذاكرة ديرام بسعة 40 نانومتر على مستوى العالم ، وكدالك صنعة أبر هاتف محمول في العالم كما هو مسجل في موسوعة جينيس للأرقام القياسية ، وفي عام 2012 إحتلت المرتبة التاسعة بين 100 أفضل علامة تجارية عالمية بقيمة تبلغ 32.9 مليار دولار أمريكي ، كما أنها كشفة عن eyeCan وهي الفأرة الخاصة للمعاقين والمصابين بالشلل وهي تتبع العين لتتحرك ، وأخيرا تقدمت سامسونج samsung إلى المرتبة 7 في تقير "إنتربراند" حول أفضل العلامات التجارية في العالم لعام 2014 .
وبعد كل هدا يمكن القول أن سامسونج ليست مجرد شركة بل هي إمبراطورية صناعية وإقتصادية بكل ما تحمله الكلمة من معنى وربما لا يخلو أي منزل في العالم من منتجاتها .
Tech Nech

Tech Nech

إسمي الكامل عزالدين نكاد ، مغربي الجنسية ، عمري 26 سنة ، أعيش و أعمل في ألمانيا ، أدرس قسم المعلوميات الإبتدائي في إحدى الجمعيات الخاصة أعشق التدوين المعلوماتي ومهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.