.

.
أخبار الإنترنت
recent

مايكروسوفت" تكشف عن نسخة جديدة اصغر من جهاز "اكس بوكس"- Xbox One S



أعلنت "مايكروسوفت" عن نسخة جديدة من جهاز "اكس بوكس" Xbox One S لألعاب الفيديو أكثر رفعا وبسعر أرخص ومزودة بمجموعة من الألعاب الجديدة، في مسعى إلى منافسة جهاز "بلايستايشون 4" من "سوني" الذي يهيمن على السوق العالمي، النسخة الجديدة من جهاز "اكس بوكس" هي أصغر وأرفع بنسبة 40 % من السابقة.

أما يد التحكم فقد حصلت على تغييرات بسيطة، التصميم الإجمالي مشابه ليد التحكم السابقة لكن هناك تعديل في الملمس والخامة المستخدمة. والجديد في يد التحكم دعمها للإتصال عبر البلوتوث ما يعني مدى أبعد وإمكانية استخدامها مع الكمبيوتر لاسلكياً.
وأعلنت "مايكروسوفت" في هذه المناسبة أيضا عن إتاحة إمكانية اللعب في الوقت نفسه على أجهزة "إكس بوكس" والحواسيب العاملة بنظام "ويندوز".
من ناحية عتاد الجهاز فقد أصبح يدعم تقنية الألوان بالمدى الديناميكي العالي HDR وذلك للألعاب وتشغيل الفيديو، وكذلك دعم جودة الفيديو 4K لتشغيل الأفلام وليس الألعاب.

ولعل من أهم التحسينات في الجهاز الجديد التخلص من شاحن الكهرباء الكبير وكل ما تحتاجه الآن كيبل فقط. ويمكن الآن وضع الجهاز بالوضع العمودي أيضاً.
وتهيمن شركة "سوني" على مجال ألعاب الفيديو مع أجهزة "بي اس 4" التي بيعت منها أكثر من 40 مليون نسخة منذ طرحها في الأسواق في نهاية العام 2013. ولم تكشف "مايكروسوفوت" من جهتها عن أرقام خاصة بمبيعات أجهزة "اكس بوكس وان" التي سوقت في المدة عينها، غير أن الخبراء يقدرون أن تكون مبيعاتها قد بلغت نصف تلك التي حققتها "بي اس 4".
والنسخة الجديدة من جهاز "مايكروسوفت" هي أصغر وأرفع بنسبة 40 % من السابقة.


وتطور "مايكروسوفت" على المدى الطويل نسخة جديدة من "اكس بوكس وان" لتكون منصة مزودة بتقنية الواقع الافتراضي وبألعاب شديدة السرعة، على ما صرح فيل سبنسر موضحا أن "هدفنا هو إنتاج جهاز ألعاب الفيديو الأقوى في العالم".
ومن المزمع طرح هذا النموذج الجديد من الجهاز المعروف ب"بروجكت سكوربيون" في نهاية العام2017.
وكانت "سوني" قد خفضت العام الماضي سعر جهاز "بلايستايشون 4" المنافس الأكبر ل"اكس بوكس" 50 دولارا إلى 350 دولارا. وقامت "مايكروسوفت" بالمثل مع تقديم "اكس بوكس وان" من دون جهاز الاستشعار "كينكت" بسعر 350 دولارا.

Tech Nech

Tech Nech

إسمي الكامل عزالدين نكاد ، مغربي الجنسية ، عمري 26 سنة ، أعيش و أعمل في ألمانيا ، أدرس قسم المعلوميات الإبتدائي في إحدى الجمعيات الخاصة أعشق التدوين المعلوماتي ومهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.