.

.
أخبار الإنترنت
recent

شرح شركة GLOBAL MARKETING TRANSFERT GMT


في هدا الجزء سأشرح إنشاء الله شركة بدأ إسمها يطفو كقوة قادمة في مجال التسويق الشبكي والإقتصاد التضامني أو ما يسما بتقاسم الأرباح أو revenue sharing، الشركة إسمها Global Marketing Transfert وهي قادمة بقوة ومن المتوقع لها أن تنافس كبريات الشركات في هدا المجل نضراً لجودة خدماتها حيت أن شركة Global Marketing Transfert تقدم خدمت التحويلات المالية بين مختلف الأبناك الإلكترونية على رأسها باي بال وبايزا وصوليد تراس بي والبيرفكت موني والبايير والنيتلر وغيرهم ، بالإضافة إلى خدمت التحويلات البنكية فإنشركة Global Marketing Transfert أنشأت نظام يخول الإستثمار وتقاسم الأرباح كل يوم عن طريق شراء حصص  تمن الوحدة 20$ وهناك العديد من المميزات سنتطرق إليها كلها.


- مميزات شركة Global Marketing Transfert وطرق الربح منها :

كما قلت فإن شركة GMT أنشأت نضام لتقاسم الأربح بحية تشتري بقات تمن كل منها 20$ والعائد عن الربح يكون 180% وتوزع الأرباح كل يوم بمعدل يتراوح مابين 1% إلى 3% حسب أرباح الشركة.
الميزة التاني والأهم والأقوى هي النظام التسويق الشبكي الدي أنشأته أو ما يسما بالماتركس بحيت أنك إدا دعوت أشخاص جدد إلى الشركة فإنك ستربح عن كل واحد منهم عمولة قدرها 8% وستربح عن كل شخص أحضره الأشخاص المباشرين لديك 4% والجميل في الأمر هو أنه لا يوجد حد في الإحالات بحية يمكنك الربح عن إحالاتك وإحالات إحالاتك إلى ملا نهاية لا توجد مستويات، هدا أمر فريد من نوعه ولا نجده في أي شركة أخرى ومن السهل جدا دعوة الأصدقاء إلى هده الشركة لأنه لا يوجد أحد يعمل على الأنترنت ولايواجه مشاكل في التحويلات المال بين الأبناك .


الشركة توفر خاصية جميلة ومميزة وهي أنك يمكنك جميع مدخراتك في البنوك الإلكترونية في محفظة واحدة بحية لو كان لديك متلا 50$ في الباي بال و 20$ في البايزا و 30$ في الصوليد تراس بي يمكنك جمع هده المبالغ في محفظة واحدة من خلال حسابك في GMT, بالإضاف إلى هدا كله هي توفر لمستخدميها بطاقة مصرفية يمكنهم من خلالها سحب أموالهم نقدا أينما كانو في العالم في أي شباك ATM

للإستثمار في شركة GMT والربح منها يجب دفع  رسوم الإشتراك السنوية وهي 20$، لشرح أكتر تابع الفيديو


فتح حساب في الشركة

Tech Nech

Tech Nech

إسمي الكامل عزالدين نكاد ، مغربي الجنسية ، عمري 26 سنة ، أعيش و أعمل في ألمانيا ، أدرس قسم المعلوميات الإبتدائي في إحدى الجمعيات الخاصة أعشق التدوين المعلوماتي ومهتم بكل ما هو جديد في عالم التقنية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.